Image

5 نصائح لحملة ناجحة على مواقع التواصل الاجتماعي

 

في وقتنا الحالي أصبح هناك ملايين من الناس يستخدمون مواقع التواصل الاجتماعي (فيسبوك، تويتر، انستجرام، يوتيوب، واتساب، سناب شات) اذ إنها فرصة وصول ممتازة لم تكن لتتحقق لولا هذه الطفرة في استخدام الهواتف الذكية أولا، ثم في استخدام مواقع التواصل وتطبيقاتها.

 

و سواء كنت صاحب شركة، فريلانسر، منتجا فنيا أو حتى صاحب وكالة إعلانية، فأنت أمام فرصة كبيرة لإيصال ما تريد للجمهور. إذاً كيف تحقق نجاحاً في صناعة حملتك على مواقع التواصل الاجتماعي؟

 


5  نصائح ستجعل من حملتك الاعلانية حملة ناجحة:

 

  1. صناعة محتوى بصري جيد
    تجذب الجودة جمهور مواقع التواصل الاجتماعي ،ويحب الناس الجمال تلقائيًا. لذلك, حاول قدر الإمكان أن تجعل المحتوى المرئي للحملة جميلًا. لا تقلل من شأن قوة ما يمكنك القيام به من خلال إحداث فرق كبير في حملتك.

     

  2. النشر الكثيف عامل سحري
    يعتبر النشر الكثيف حول موضوع الحملة عاملاً مرجحاً لوصولك إلى الناس، ويعتقد البعض أن ذلك يثير تذمر المتابعين، ولكن في الواقع أن التذمر في وسائل التواصل يعبر عنه كتابة مما يتيح المجال لوصول حملتك للجمهور المتذمر ذاته ويعطيها فرصة أكبر لاحتلال مساحة من المناقشة ولذلك لا تخشى التذمر، ولا تسعى لكسب الجميع، فعلى حساب بعض الخسائر ربما تجني مكاسب اخرى.

     

  3. الفرد خير من الجماعة
    ان جمهور مواقع التواصل يتأثر بشكل أكبر بالقصص "الفردية" اكثر من القصص الجماعية لقدرته على تمثلها والعيش بداخلها. حيث يمكن أن يكون اختيار مثال واحد لتوضيح كيفية عمل حملتك أفضل بكثير من التحدث عن نجاح حملتك بالكامل ،وربما تكون حملة حول تجربة طالب واحد في المدرسة أكثر فاعلية من حملة إعلانية للمدرسة بأكملها.

     

  4. عدم نشر الهاشتاج قبل تهيئة الجو المناسب
    معظم الحملات على مواقع التواصل الاجتماعي تستخدم الهاشتاج كأداة من الأدوات الرئيسية لها. حيث انها تمر عبر تسلسل تفاعلي حتى الوصول لنقطة تحول الحملة لقضية نقاش عامة، لذلك لا تعلن مباشرة عن حملتك أو عن الهاشتاج الخاص بك، بل شارك في المناقشة حول مشكلة في حملتك بغرض إثارة قضية فرعية تخدم هدف حملتك. حيث يمكن توسيع نقطة المناقشة حين يعلق المزيد من الأشخاص عليها ومن ثم تستمر في بناء حملتك.

     

  5. لا شيء مؤثر كالتوقيت
    ربما تُنهي مواقع التواصل الاجتماعي كل جهودك وآمالك في لحظة واحدة بسبب إساءتك لاستغلال التوقيت الجيد. مثلا حين ترغب في إطلاق حملة عن حقوق العمال ليس من المنطقي إطلاقها في وقت إقرار العلاوة السنوية لهم! فهي وإن كانت رمزية فإنها تجعل التعاطف مع مطلبك في حدود ضيقة، لكن حين توظف حدثا كعيد العمال في إطلاق حملتك فربما تجني عددا كبيرا من المتعاطفين ومساحة أكبر للانتشار. لذلك من المهم جداً اختيار الوقت المناسب لإطلاق حملتك.

 

في النهاية ,

لإطلاق حملة ناجحة على مواقع التواصل الاجتماعي، عليك ان تجعل حملتك تتوافق مع جمهورك المستهدف وتحفز أفراده على عدم البقاء صامتين وعلى العمل لصالح حملتك. وان كل هذه النصائح السابقة ستؤثر جداً على مدى نجاح حملتك او فشلها، لذلك انتبه لهذا الأمر جيداً.

التعليقات : 0

لا يوجد تعليقات

أضف تعليق